hit counter code التخطي إلى المحتوى

صحيفة الساحة الاخبارية : استقبل رئيس هيئة الرقابة المالية المصري الدكتور محمد عمران، ونائبه القاضي خالد النشار في القاهرة اليوم، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية مندوب المملكة الدائم لدى الجامعة العربية أسامة بن أحمد نقلي، لمناقشة تسهيل استثمارات القطاع الخاص السعودي وسبل تعزيزها في قطاع الأنشطة المالية غير المصرفية التي تشرف عليها الهيئة.

واطلع السفير “نقلي” على أنشطة وإنجازات وطبيعة عمل هيئة الرقابة المالية المصرية، وكافة التشريعات والقوانين المرتبطة بها، علاوة على التعاون المثمر والبنّاء بينها ونظيرتها في المملكة في ضوء العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين.

واستعرض الجانبان حجم مساهمات استثمار القطاع الخاص بالمملكة في الشركات الخاضعة لرقابة وإشراف الهيئة، وجرى تبادل الآراء والمقترحات والمعلومات حيال مستقبل الاستثمارات بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.

وتم الاتفاق على وضع آلية لمتابعة استثمار القطاع الخاص بالمملكة في الأنشطة المالية غير المصرفية منذ لحظة دخولها لمصر وبدء توظيفها والعمل على تطويرها.

وأكد “نقلي” و”عمران” أن استثمارات القطاع الخاص في البلدين تعد رافداً مهماً من روافد تعزيز التعاون الثنائي القائم في ظل العلاقات الأخوية التي تربط بين قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين.

وفي نهاية اللقاء سطر “نقلي” كلمة في سجل الزيارات بالهيئة أشاد فيها بما اطلع عليه من إنجازات حققتها الهيئة وتطلعه لتعاونها المثمر مع نظيرتها في المملكة بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين، كما أهدى “عمران” درع الهيئة التذكاري للسفير نقلي بمناسبة زيارته.

وحضر اللقاء الملحق التجاري بسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية أنور بن حصوصه.